أخبارعربيفلسطين

منظمة التحرير: إسرائيل تستغل “الدم الفلسطيني” في انتخاباتها

حذرت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية أمس الخميس، من “مواصلة استخدام شلال الدم الفلسطيني”، في انتخابات إسرائيل المقبلة “إرضاء لليمين واليمين المتطرف لحصد أصواتهم”.

 

وجاء ذلك في بيان للجنة، خلال اجتماعها في رام الله برئاسة الرئيس محمود عباس،

بحثت فيه “آخر المستجدات السياسية وخاصة التصعيد العدواني الاحتلالي على الشعب

الفلسطيني بما فيه الإعدامات الميدانية والاعتقالات اليومية”.

 

وأكدت اللجنة التنفيذية، على ضرورة إلزام إسرائيل بتنفيذ قرارات الشرعية الدولية

والقانون الدولي، ورفض سياسات التعامل بالمعايير المزدوجة والكيل بمكيالين،

وخاصة عندما يتعلق الأمر بالاحتلال.

 

وأشارت إلى أن “سياسة الإدارة الأمريكية المنحازة والشريكة للاحتلال، والتغطية على

جرائمه لن توفر الحماية له في ظل جرائمه المتصاعدة والمتنكرة لحقوق شعبنا، الأمر

الذي يتطلب مواصلة جهود فرض العقوبات والمقاطعة”.

 

كما أكدت اللجنة على مواصلة المساعي من أجل الاعتراف بدولة فلسطين، من الدول

التي لم تعترف حتى الآن، والوصول إلى العضوية الكاملة بعد عشر سنوات من الاعتراف

بالدولة بصفة مراقب في الأمم المتحدة.

 

وحذرت اللجنة التنفيذية من “مواصلة الاعتداءات على المقدسات الإسلامية والمسيحية،

وخاصة الاقتحامات اليومية للمسجد الأقصى، وما يتم التحضير له من اقتحامات واسعة

خلال الأيام المقبلة في ظل الأعياد اليهودية”.

 

 

 

دقيقة – د ب أ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقك بكل سهولة

زر الذهاب إلى الأعلى