أنديةالدوري المصريرياضة

هل ظلم الحكم بيراميدز لمصلحة الأهلي؟

توج الأهلي بلقب كأس السوبر المصرية لكرة القدم للمرة 13 في تاريخه، بعد فوزه 1-صفر على بيراميدز من ركلة جزاء في الشوط الإضافي الأول من المباراة التي أقيمت في أبو ظبي أمس الجمعة.

 

وتسبب البديل محمود عبد المنعم (كهربا) في ركلة جزاء في الدقيقة الخامسة من الشوط الإضافي الأول، بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل السلبي، سجل منها التونسي علي معلول هدف المباراة الوحيد.

وشارك بيراميدز (وصيف بطولة الكأس) في كأس السوبر بدلا من الزمالك حامل لقب الدوري. الذي كان قد أعلن اعتذاره عن عدم المشاركة، قبل أيام قليلة من المباراة.

 

وانتهى اللقاء بالتعادل السلبي في وقته الأصلي، قبل أن يتم اللجوء لشوطين إضافيين. نجح الأهلي في تسجيل هدف المباراة الوحيد في الشوط الأول منهما.

 

هل ظلم الحكم بيراميدز لمصلحة الأهلي؟

أثارت ركلة الجزاء التي احتسبها للأهلي الحكم المصري محمود البنا، إثر تعرض كهربا للعرقلة من أحمد سامي مدافع بيراميدز، جدلا واسعا بين الجماهير بين مؤيد ومعارض عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

 

والحقيقة أن ركلة الجزاء صحيحة، لأن مدافع بيراميدز ركل كهربا الذي كان متقدما عليه وفي طريقه للسيطرة على الكرة، وذلك من دون أن يلمس المدافع الكرة وهذا هو الاعتبار الأهم في احتساب المخالفات، إذ إن هذه الركلة أفقدت مهاجم الأهلي توازنه وكانت سببا في سقوطه على الأرض.

اقرأ أيضاً:

وحتى إن بالغ كهربا في إظهار تعرضه لمخالفة من خلال إرجاع ساقه اليسرى للخلف، فإن الركلة في جانبه الأيسر كانت واضحة، ولا تعفي المدافع من العقوبة حتى وإن كان المهاجم قد تعمد وضع نفسه بين المدافع والكرة.بل إن الأهلي يستحق ضربة جزاء أخرى لم تحتسب له عندما راوغ مهاجمه حسين الشحات منافسه علي جبر (مدافع بيراميدز) داخل منطقة جزائه، فقام الأخير بدفعه بشكل واضح بذراعه اليمنى ليسقطه أرضا من دون أي قرار من الحكم أو تقنية الفيديو، علما بأن جبر كان يستحق الطرد أيضا في هذه المخالفة، لأن الحالة تنطبق عليها كل اعتبارات منع الفرصة المحققة لتسجيل هدف التي تستحق الطرد المباشر حسب المادة 12 من قانون كرة القدم “الأخطاء وسوء السلوك”.

 

التغاضي عن طرد محمد الشريف

كما ظلم الحكم بيراميدز عندما تغاضى عن طرد وجوبي لمحمد الشريف مهاجم الأهلي في الدقيقة 41، عندما اندفع من الوضع طائرا وضرب وليد الكرتي في ظهره بطريقة عنيفة بباطن حذائه، من دون أن يلمس الكرة أو يتضح أنه يلعب عليها أصلا.

 

إذ اكتفى الحكم بالإنذار، معتبرا التدخل تهورا فقط، متجاهلا أنه تدخل عنيف واضح. وأن المادة 12 تنص على وجوب الطرد المباشر في مثل هذه الحالة.

ورغم الفوز، فإن أولى فرص المباراة جاءت لمصلحة بيراميدز في الدقيقة 16 بتسديدة قوية من أحمد توفيق. من خارج منطقة الجزاء ارتدت من أحمد الشناوي حارس الأهلي، ثم أبعدها زميله المدافع محمد عبد المنعم.

وبعدها بدقيقتين، أطلق الجنوب أفريقي فخري لاكاى تسديدة من خارج منطقة الجزاء، لكن الشناوي تصدى لها بنجاح.

 

وتألق أحمد الشناوي حارس بيراميدز في الدقيقة 34، عندما تصدى لتسديدة من معلول من ركلة حرة وأبعدها إلى ركنية.

 

دقيقة – وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقك بكل سهولة

زر الذهاب إلى الأعلى