أخباردولي

ألمانيا تدين القصف الروسي “الإرهابي” في أوكرانيا

أدان المستشار الألماني أولاف شولتس اليوم الأربعاء، بشدة، تعمد روسيا قصف البنية التحتية المدنية في أوكرانيا. فيما قالت أوكرانيا إن نحو 50 جندياً روسياً قتلوا خلال هجوم مضاد لقواتها.

 

 


وفي أعقاب لقاء مع الرئيس القبرصي نيكوس اناستاسياديس، قال شولتس في برلين مساء اليوم، إن “هذا القصف الإرهابي ضد السكان المدنيين في أوكرانيا يجب أن يتوقف وعلى الفور”.

 

مطالبة بالانسحاب

وأضاف السياسي الذي ينتمي للحزب الاشتراكي الديمقراطي، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين “يُظهِر مرة أخرى مدى سلوكه غير المبالي وغير الرحيم في هذه الحرب. ويبدو واضحاً للغاية أنها حرب لم يعد بمقدوره أن يكسبها في ساحة القتال”.

 

وطالب شولتس بوتين بسحب قواته من أوكرانيا، والموافقة على إجراء محادثات سلام مع كييف.

 

اقرأ أيضاً:

 

 

65 جندياً روسياً

ومن جهة أخرى، صرح الجيش الأوكراني اليوم، أن نحو 50 جندياً روسياً قتلوا وأصيب نحو 50 آخرين في هجوم للقوات الأوكرانية على مستودع للذخيرة في منطقة لوغانسك في شرق البلاد.

 

ولم تكشف هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة في تدوينة عبر فيسبوك، تفاصيل أخرى عن توقيت أو كيفية تنفيذ الهجوم.

 

 

وأوضحت أن غارة منفصلة بمنطقة زابوريجيا في جنوب البلاد، أسفرت عن مقتل 15 روسياً وإصابة 20 آخرين.

 

 

 

 

دقيقة – وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقك بكل سهولة

زر الذهاب إلى الأعلى