فن ومنوعاتمجتمعنجوم ومشاهير

لهذا السبب .. كيم كارداشيان تشعر بالذنب!

 

 

كشفت النجمة كيم كارداشيان، في حديثها خلال حلقة جديدة من برنامج عائلتها حول علاقتها السابقة مع الكوميدي بيت ديفيدستون، عن شعورها بالذنب تجاهه.

 

وقالت كيم إنها تحمل المسؤولية عن الهجمات العنيفة التي تعرض لها وتهديدات حياته من زوجها السابق كانيي ويست. وأكدت أيضًا أنها غير مستعدة للارتباط حاليًا ولا تفكر في الأمر، ردًا على الشائعات التي تناقلت مؤخرًا حول علاقتها المزعومة بنجم كرة القدم توم برادي.

 

وكان بيت ديفيدستون، عانى كثيرًا خلال علاقته مع كيم كارداشيان، وحتى بعد انفصاله عنها، حيث تعرض لحملة سخرية من كانيي ويست ومحبيه على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام”.

 

هجوم عنيف على بيت

واعتبر كانيي أن بيت كان فقط وسيلة لاستفزازه من قبل طليقته كيم كارداشيان. كما نشر كانيي صورًا قديمة لبيت يسخر فيها من صراعاته مع الصحية العقلية، ونشر رسائل من بيت وكيم كارداشيان للعلن.

 

اقرأ أيضاً:

 

وفي أحد الصور الساخرة من بيت، كتب كانيي تحتها: “مرحبًا نورث، أنا سكيت. انظري إلى الوشم، أنا رهان تم إرسالي هنا لاستفزاز والدك وإثارة غضبه لكي نتمكن من إبعاده عنك”. وواصل: “مرحبًا سانت، انظر إلى وشمي، لقد قمت بوشم اسمك على جسدي .. “.

 

وكان ذلك إشارة من كانيي إلى الوشم الذي وضعه بيت على عنقه، والذي يتألف من الأحرف KNSCP والتي تعود إلى أسماء كيم وأولادها نورث، سانت، شيكاغو وسالم.

 

كما تعرض بيت لهجمة عنيفة ومستمرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وقرر على إثرها إغلاق حسابه على “إنستغرام”.

 

وكانت تلك الواقعة نقطة تحول في علاقة كيم كارداشيان وبيت ديفيدستون، حيث أدت إلى انفصالهما بشكل نهائي. ومن جانبه، عبر بيت عن خيبة أمله واستيائه من الطريقة التي تعاملت بها كيم مع العلاقة وتصرفاتها بعد الانفصال.

 

حياة كيم كارداشيان

منذ ذلك الحين، تركزت كيم كارداشيان على حياتها المهنية وأسرتها، واستمرت في تطوير نجاحها في صناعة الأعمال والترفيه. وبدأت في توسيع إمبراطوريتها التجارية وإطلاق عدة مشاريع جديدة في مجال الموضة والجمال، كما أنها تكرس وقتًا أكبر لأولادها ورعايتهم، بحسب تصريحاتها الأخيرة.

 

أما بالنسبة لبيت ديفيدستون، فقد استمر في مسيرته الفنية والكوميدية، وحقق نجاحًا كبيرًا في عروضه المسرحية والبرامج التلفزيونية. وقدم أداءً استثنائيًا في العديد من الأفلام والمسلسلات، واستمر في جمع جماهيرية واسعة.

 

 

دقيقة – يوغياكرتا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقك بكل سهولة

زر الذهاب إلى الأعلى