أخبار

10 قتلى في هجمات بالسكاكين في كندا

قالت الشرطة الكندية يوم الأحد، إن 10 أشخاص قتلوا وأصيب 15 آخرين على الأقل، بعمليات طعن في مقاطعة ساسكاتشوان جنوبي البلاد، فيما بدأت عملية مطاردة شخصين مشتبه بهما.

 

 

وذكرت الشرطة في مؤتمر صحفي، أنه قد يكون هناك جرحى آخرون نقلوا أو ذهبوا بأنفسهم إلى مستشفيات مختلفة.

وأضافت أنها تبحث عن الشخصين الأخوين داميان ومايلز ساندرسون المشتبه في أنهما نفّذا العملية. مشيرة إلى أنهما كانا يركبان سيارة نيسان سوداء.

 

وأوضحت الشرطة في إقليم ساسكاتشوان، أن الهجمات وقعت في عدة أماكن، وأن هناك 13 مسرح جريمة تجري الشرطة تحقيقات فيها.

 

وقالت مساعدة مفوض شرطة الخيالة الملكية الكندية روندا بلاكمور. إن السلطات تعتقد أن بعض الضحايا كانوا مستهدفين من قبل المشتبه فيهما. أما الباقون فقد هوجموا بشكل عشوائي.

 

وأفادت هيئة الصحة في ساسكاتشوان، أنه تم إعلان الطوارئ للتعامل مع عدد كبير من المصابين في أوضاع حرجة.

 

وبدوره، وصف رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو الهجمات بأنها “مروعة ومفجعة”، وقال إنه يراقب الوضع عن كثب.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقك بكل سهولة

زر الذهاب إلى الأعلى